مبادرة التحرر من التبغ

المسوح

جمع البيانات بفضل المسوح مكون مهم من مكونات نظم الترصد.

ففي عام 1998 بدأت المنظمة بمعية مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة الأميركية والرابطة الكندية للصحة العمومية بوضع النظام العالمي لترصد التبغ.

والغرض من النظام العالمي لترصد التبغ هو تعزيز قدرة البلدان على وضع وتنفيذ وتقييم خطط عملها الوطنية الشاملة بشأن مكافحة التبغ ورصد تنفيذ المواد الرئيسية من اتفاقية المنظمة الإطارية.

وينطوي النظام العالمي لترصد التبغ على جمع بيانات خاصة بالتبغ عن كل من الشباب (الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و15 سنة) والبالغين (من العمر 15 سنة فما فوق) من خلال أربعة مسوح على النحو التالي:

  • يركز المسح العالمي الخاص بالشباب والتبغ على الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و15 سنة ويجمع معلومات عنهم داخل المدرسة
  • يستطلع المسح العالمي الخاص بالعاملين في المدارس شؤون المعلمين والإداريين العاملين في المدارس نفسها التي تشارك في المسح العالمي الخاص بالشباب والتبغ
  • يركز المسح العالمي الخاص بطلبة المهن الصحية على طلاب السنة الثالثة الساعين إلى الحصول على شهادة في طب الأسنان والطب العام والتمريض والصيدلة
  • يتولى المسح العالمي الخاص بالتبغ بين البالغين، وهو مسح أسري، رصد تعاطي التبغ بين البالغين

وإضافة إلى ذلك، تجري المنظمة طائفة متنوعة من المسوح عن مختلف عوامل الاختطار، وهي تضم أقساما عن تعاطي التبغ والتعرض لدخانه، ومنها ما يلي:

  • المسح العالمي الخاص بصحة طلاب المدارس
  • نهج المنظمة التدريجي حيال ترصد عوامل الاختطار المتعلقة بالأمراض المزمنة
شارك

روابط ذات صلة