عشر حقائق عن دخان التبغ غير المباشر

كانون الأوّل/ديسمبر 2009

يؤدي تعاطي التبغ إلى وفاة أكثر من خمسة ملايين نسمة كل عام- أكثر من مجموع الوفيات الناجمة عن الأيدز والعدوى بفيروسه والسل والملاريا. وإذا استمرت الاتجاهات الراهنة فإنّ ظاهرة تعاطي التبغ قد تودي بحياة ما يزيد على ثمانية ملايين نسمة سنوياً بحلول عام 2030، وبحياة مليار نسمة إجمالاً في القرن الحادي والعشرين.

طفل يدخّن داخل قطار
World Lung Foundation
يتسبّب دخان التبغ غير المباشر في وقوع ثمن الوفيات المرتبطة بالتبغ

ويسعى تقرير منظمة الصحة العالمية بشأن وباء التبغ العالمي، 2009 إلى اقتفاء أثر وباء التبغ وتزويد الحكومات وغيرها من أصحاب المصلحة بما يلزم من معلومات لتصميم تدخلات وفقاً لذلك.

ويركّز تقرير هذا العام على البيئات الخالية من دخان التبغ. ذلك أنّ دخان التبغ غير المباشر يقف وراء حدوث عشر الوفيات المرتبطة بالتبغ. وتهيئة بيئات خالية تماماً من ذلك الدخان هي الوسيلة الوحيدة لحماية الناس من أضرار دخان التبغ غير المباشر.

ملف الحقائق

روابط ذات صلة

حملات منظمة الصحة العالمية

مصادر