الإنذار والاستجابة على الصعيد العالمي (GAR)

الحمى الصفراء في جمهورية الكونغو الديمقراطية

تطلق وزارة الصحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية حملة تطعيم واسعة النطاق ضد الحمى الصفراء في حالات الطوارئ اعتباراً من يوم 20 حزيران/ يونيو 2013، وذلك عقب تأكيد المختبرات لست حالات للإصابة بالمرض في البلد يوم 6 حزيران/ يونيو 2013.

وفيما يلي المناطق الصحية الثلاث التي أُفيد بأن الحالات المرضية الست التي تأكدت مختبرياً وفدت منها: لوباو (4 حالات) وكامانا (حالة واحدة) ولوديمبي – لوكولا (حالة واحدة). وقد شُخِّصت الحالات بواسطة البرنامج الوطني لترصد الحمى الصفراء، وأجرى التأكيدات المختبرية معهد باستور في داكار، السنغال، وهو من المختبرات المرجعية الإقليمية التابعة لمنظمة الصحة العالمية (المنظمة) والمعنية بالحمى الصفراء.

وكشفت التحقيقات الأولية في فاشية المرض النقاب عن أن الحالة المرجعية أصابت صبياً عمره 16 سنة من قرية كيسينغوا الواقعة في منطقة لوباو الصحية، والذي بدت عليه أعراض المرض في 1 آذار/ مارس 2013. كما شخّص الفريق المعني بالتحقيق في الفاشية 51 حالة يُشتبه فيها، منها 19 حالة وفاة، في المناطق الصحية الثلاث. وقد أُخِذت عيّنات عن مصل الدم من 13 مريضا ويجري تحليلها في المعهد الوطني للبحوث الطبية الحيوية (INRB).

وتهدف حملة التطعيم الواسعة النطاق إلى تطعيم ما لا يقل عن 426 503 نسمة في المناطق الصحية الثلاث المتضررة.

وسيقوم فريق التنسيق الدولي المعني بتأمين لقاحات الحمى الصفراء (YF-ICG1)* بتوفير 000 559 جرعة من لقاح الحمى الصفراء لشن حملة التطعيم الواسعة النطاق بإدارة وزارة الصحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية، وبدعم من التحالف العالمي من أجل اللقاحات والتمنيع وشركاء آخرين. وتوثّق المنظمة عرى دعمها لأنشطة إدارة الفاشية ورصدها والوقاية منها ومكافحتها في الميدان، ولتعبئة الموارد اللازمة لذلك.


* فريق التنسيق الدولي المعني بتأمين لقاحات الحمى الصفراء (YF-ICG1) هو شراكة تدير المخزون الاحتياطي من لقاحات الحمى الصفراء اللازمة للاستجابة في حالات الطوارئ على أساس صندوق متناوب. ويمثل الشراكة كل من صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) ومنظمة أطباء بلا حدود والاتحاد الدولي لجمعيات والصليب الأحمر والهلال الأحمر ومنظمة الصحة العالمية، التي تقوم أيضاً مقام الأمانة. ويؤمن المخزونات الاحتياطية التحالف العالمي من أجل اللقاحات والتمنيع.

شارك