حملات منظمة الصحة العالمية

يوم الصحة العالمي 2016: ما مدى معرفتك بداء السكري؟

1 تزيد البدانة من خطورة الإصابة بداء السكري

زيادة الوزن والبدانة من عوامل الخطر الرئيسية المسببة لعدد من الأمراض غير السارية، ومنها داء السكري من النمط 2، الذي يزداد احتمال الإصابة به بشكل حاد بزيادة بدانة الفرد.

2 تزيد خطورة إصابة الفرد بداء السكري إذا كان أحد والديه مصاباً به

يواجه أطفال الأشخاص المصابين بداء السكري من النمط 1 أو النمط 2 خطورة أكبر في الاصابة بالداء مقارنة بعموم السكان.يواجه أطفال الأشخاص المصابين بداء السكري من النمط 1 أو النمط 2 خطورة أكبر في الاصابة بالداء مقارنة بعموم السكان.

3 بإمكان المصابين بداء السكري من النمط 1 أن يعيشوا بدون الأنسولين

داء السكري مرض مزمن يصيب الفرد عندما لا يفرز البنكرياس كمية كافية من هرمون الأنسولين أو عندما يعجز الجسم عن الاستفادة من الهرمون بفعالية، وهو هرمون ينظم منسوب السكر في الدم. ولا يفرز بنكرياس المصابين بداء السكري من النمط 1 كمية كافية من هرمون الأنسولين من تلقاء نفسه، لذا يجب أن يُحقن هؤلاء بالأنسولين لكي يبقوا على قيد الحياة.

4 يمكن أن يسبب داء السكري الإصابة بالفشل الكلوي والعمى

داء السكري هو السبب الرئيسي للإصابة بالفشل الكلوي، بينما يمثل اعتلال الشبكية الناجم عن الداء السبب الرئيسي للإصابة بالعمى. وداء السكري هو أيضاً عامل خطر للإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية وبتر الأطراف السفلى.

5 لا يؤثر النشاط البدني المنتظم أي تأثير على الوقاية من داء السكري ومضاعفاته

يمكن أن تساعد مزاولة النشاط البدني بشكل منتظم ومعتدل الشدة على الوقاية من الإصابة بداء السكري وعلاجه. ويتسبب فرط الوزن والخمول البدني إلى حد بعيد في الإصابة بداء السكري من النمط 2 الذي يستأثر بنسبة 90٪ من حالات الإصابة بالداء.

يوم الصحة العالمي 2016