حملات منظمة الصحة العالمية

يوم الملاريا العالمي، 25 نيسان/أبريل 2014

الاستثمار في المستقبل هزيمة الملاريا

أنقذت الجهود العالمية المبذولة لمكافحة الملاريا والقضاء عليها أرواح 3.3 ملايين شخص منذ عام 2000 حسب التقديرات بتخفيض معدل الوفيات بسبب الملاريا بنسبة 42% على الصعيد العالمي ونسبة 49% في أفريقيا. وساعد نمو الالتزام السياسي وتوسّع نطاق التمويل على الحد من معدل الإصابة بالملاريا بنسبة 25% على الصعيد العالمي ونسبة 31% في أفريقيا.

WHO/S. Hollyman

على أن الغاية المنشودة لم تتحقق بعد. فلا تزال الملاريا تودي سنوياً حسب التقديرات بحياة 000 627 شخص يتألفون أساساً من أطفال دون سن الخامسة في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى. وقد تواصل انتقال الملاريا في 97 بلداً خلال عام 2013.

ويظهر سنوياً ما يزيد على 200 مليون حالة لا يجري اختبار أو تسجيل معظمها على الإطلاق. ويهدد ظهور مقاومة المرض للأدوية ومبيدات الحشرات بعكس اتجاه المكاسب المحققة في الآونة الأخيرة.

ومن الملح تحصيل المزيد من الأموال لترسيخ التقدم المحرز وتسريع وتيرته في مجال مكافحة الملاريا في العالم تمشياً مع الهدف 6 من الأهداف الإنمائية للألفية ولضمان تحقيق الهدفين 4 و5 من هذه الأهداف.

والموضوع المعتمد لعامي 2014 و2015 هو التالي: الاستثمار في المستقبل هزيمة الملاريا.

الهدف المنشود: تنشيط الالتزام بمكافحة الملاريا

أنشأت الدول الأعضاء في المنظمة خلال جمعية الصحة العالمية المعقودة في عام 2007 يوم الملاريا العالمي الذي يتيح فرصة لتسليط الأضواء على ضرورة استمرار الاستثمار وتواصل الالتزام السياسي للوقاية من الملاريا ومكافحتها فضلاً عن فرصة لتحقيق ما يلي:

  • أن تستخلص البلدان في الأقاليم المتضررة الدروس بعضها من تجارب بعض ويدعم بعضها بعضاً؛
  • أن تنضم الجهات المانحة الجديدة إلى شراكة عالمية لمكافحة الملاريا؛
  • أن تُطلع مؤسسات البحث والمؤسسات الأكاديمية الخبراء وعامة الجمهور على التطورات العلمية؛
  • أن تعرض الجهات الشريكة والشركات والمؤسسات الدولية جهودها وتفكر في سبل مواصلة تكثيف التدخلات.

روابط ذات صلة

شارك

العد التنازلي