معلومات عن المنظمة

الإطار الخاص بنتائج منظمة الصحة العالمية

إطار النتائج الجديد للمنظمة: تحسين المساءلة والأثر

يحقّق إطار النتائج الجديد الوارد في الميزانية البرمجية 2014-2015 تقدما كبيراً في تحسين المساءلة ويبين كيفية إسهام عمل المنظمة في تحسين الصحة العمومية على الصعيد العالمي. ويسهّل إطار الإدارة القائم على النتائج هذا عملية رصد الأداء بطريقة منهجية.

ويتمحور الإطار المذكور حول ست فئات و30 مجالاً برمجياً. وبعد التشاور عبر مستويات المنظمة الثلاثة جميعاً، فإن مراكز الميزانية (بإداراتها ومكاتبها) تحدّد الأنشطة التي ستضطلع بها لتحقيق المخرجات المتفق عليها فيما يخص كل مجال من المجالات البرمجية، وبلوغ الأهداف ذات الصلة. وتتكفل الأمانة بمسؤولية تحقيق هذه المخرجات التي يُشار إليها أحياناً باسم "المصالح الخاضعة لتصرّف" الأمانة.

وتربط سلسلة النتائج عمل الأمانة هذا (المخرجات) بالتغيرات الصحية والإنمائية التي تسهم في إحداثها (الحصائل والآثار) في البلدان وفي العالم على حد سواء. وبهذه الطريقة ترتبط حصائل المنظمة المتصلة بالميزانية البرمجية ارتباطاً مباشراً بالحصائل والآثار الصحية التي تصبو المنظمة إلى تحقيقها.

وطابع البساطة والاتساق الذي يتّسم به إطار النتائج الجديد هذا يسهّل الاضطلاع بعملية تخطيط أكثر رصانة على نطاق المنظمة ككل. وتكفل هذه العملية بدورها الاسترشاد بالأولويات والاحتياجات القطرية المتفق عليها في ميزنة الموارد وتمويلها وتخصيصها والانتظام في رصد الأداء، فضلاً عن أنها تمكّن من صياغة أوضح لأدوار ومسؤوليات كل واحد من المستويات الثلاثة للمنظمة؛ وتسهّل تحقيق مخرجات الأمانة.

آخر الأخبار عن الإصلاح

التعليقات

ترحب أمانة إصلاح المنظمة بالتعليقات الخاصة بالمسائل التي نوقشت في هذه المقالة وغيرها من المقالات المنشورة في النشرة الإخبارية الصادرة بعنوان التغيير في منظمة الصحة العالمية.

ويمكننا في الوقت الراهن أن نتلقى التعليقات وننشرها بالإنكليزية والفرنسية فقط. وإذا كنتم تودون التعليق بإحدى هاتين اللغتين فيرجى أن تستعملوا رابط التصفح المناسب الموجود بجانب شعار المنظمة أعلى هذه الصفحة.

شارك